القانون المفقود في الطب وعلاج الجذور الحرة.The missing law in medicin

اكتشاف السبب الحقيقي في إصابة الإنسان والحيوان بجميع أنواع الأمراض ومؤسس جذورالمرض الحرة في جسم الانسان ( Dragon Virus ) وهو. ذو طاقة حارة شديدة. ليدمر كل النظريات المضللة والأسباب الكاذبة المنتشرة عالميا حول أسباب الأمراض المختلفة.
 


 

 الجهاز المناعي. Immune system:

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Magdy
فريق الاشراف
Magdy


ذكر

المساهمات : 994

تاريخ التسجيل : 24/04/2012


الجهاز المناعي. Immune system: Empty
مُساهمةموضوع: الجهاز المناعي. Immune system:   الجهاز المناعي. Immune system: Emptyالأحد 9 يونيو 2024 - 18:10

Immune system:

It is a network of cells, tissues, and organs that work together to defend the body and protect it from germs that may attack it (such as: bacteria and viruses) and that cause infections and diseases.

Immune system tasks:

Fighting disease-causing germs (such as: bacteria, viruses, parasites, or fungi) and removing them from the body.
Identify harmful substances from the environment and combat them.
Fighting disease-causing changes in the body (such as cancer cells).
Components of the immune system:

The skin and mucous membranes (lining the inside of the organs and body cavities), which are the first lines of defense in preventing germs and destroying them before they enter the body.
White blood cells, which are an essential part of the immune system, are composed of many types of cells, each type having a specific important function in the body's defense system.
Organs and tissues of the lymphatic system (such as: spleen, tonsils, glands, lymph vessels, and bone marrow), and their function is to produce, store, and carry white blood cells in the body.
How the immune system works in the body:

The immune system defends the body against substances that it deems harmful or foreign and are called “antigens.” They may be germs, chemicals, toxins, or other substances. When these antigens enter the body, the immune system performs an immune response by identifying the type of these antigens and making antibodies. (Proteins produced by the body) that attack, weaken and destroy it. After that, the immune system remembers this antigen and can recognize it when it attacks the body again. This protection against a specific disease is called “immunity.”

Types of immunity:

Innate immunity: It is the protection that a person is born with and is considered the body's first line of defense. It includes the skin and mucous membranes and its function is to prevent harmful substances from entering the body. It also contains some cells and chemicals that can attack foreign substances.
Active (active) immunity: This immunity is produced when exposure to a disease stimulates the immune system to produce antibodies to that disease. Active immunity can be acquired through natural immunity (infection with the disease), or by taking the vaccine, in both cases when the disease is attacked. The immune system in the future will recognize it and immediately produce the antibodies needed to combat it. Active immunity lasts for a long time, and sometimes lasts a lifetime.
Passive immunity: It occurs when the body is given antibodies to a disease instead of producing them through its own immune system. The newborn acquires passive immunity from its mother through the placenta, and passive immunity can be obtained through blood products containing antibodies (such as immunoglobulin). Which can be given when immediate protection from a particular disease is needed. The main advantage of passive immunity is that protection is immediate yet only lasts for a few weeks or months.
Additional ways in which the immune system can be strengthened:

Eating healthy food that contains nutrients that support immune function means focusing on fruits and vegetables, lean proteins, whole grains, free or low-fat milk and dairy products, and limiting saturated fat, cholesterol, salt, and added sugars.
Practicing physical activity on a regular basis: It helps to feel better, sleep better, reduce anxiety, and maintain a healthy weight, for at least 150 minutes per week of moderate-intensity aerobic activity (such as: brisk walking for 30 minutes per day for 5 days), in addition to Two days of muscle strengthening activities.
Maintaining a healthy weight: Excess weight (obesity) can affect body functions and weaken immune functions. Obesity may also reduce the effectiveness of vaccines for many diseases, so a safe way to help maintain a healthy weight is to reduce stress, eat healthy foods, and get Get enough sleep and practice regular physical activity.
Get enough sleep, as lack of sleep can negatively affect different parts of the immune system.
Quit smoking: Smoking increases the risk of developing immune system problems, including rheumatoid arthritis.



​الجهاز المناعي:

عبارة عن شبكة من الخلايا والأنسجة والأعضاء التي تعمل معًا للدفاع عن الجسم وحمايته من

الجراثيم التي قد تهاجمه (مثل: البكتيريا والفيروسات) والتي تسبب له العدوى والأمراض.

مهام جهاز المناعة:

مكافحة الجراثيم المسببة للأمراض (مثل: البكتيريا والفيروسات والطفيليات أو الفطريات)،

وإزالتها من الجسم.
التعرف على المواد الضارة من البيئة ومحاربتها.
محاربة التغيرات المسببة للأمراض في الجسم (مثل: الخلايا السرطانية).
مكونات جهاز المناعة:

الجلد والأغشية المخاطية (تبطن داخل الأعضاء وتجويف الجسم) والتي تعد خطوط الدفاع

الأولى في منع الجراثيم وتدميرها قبل دخولها للجسم.
خلايا الدم البيضاء والتي تعد جزءًا أساسيًّا من جهاز المناعة، وتتكون من أنواع عديدة من

الخلايا، كل نوع له وظيفة مهمة محددة في نظام الدفاع في الجسم.
أعضاء وأنسجة الجهاز الليمفاوي (مثل: الطحال واللوزتين والغدد والأوعية الليمفاوية ونخاع

العظام)، ووظيفتهم إنتاج خلايا الدم البيضاء بالجسم وتخزينها وحملها.
آلية عمل جهاز المناعة في الجسم:

يدافع الجهاز المناعي عن الجسم ضد المواد التي يراها ضارة أو غريبة وتسمى "المستضدات"،

وقد تكون جراثيمَ أو موادَّ كيميائية أو سمومًا أو غيرَها، عندما تدخل هذه المستضدات داخل

الجسم يقوم الجهاز المناعي بعمل الاستجابة المناعية وذلك بالتعرف على نوع هذه المستضدات،

وصنع الأجسام المضادة (بروتينات ينتجها الجسم) التي تهاجمها وتضعفها وتدمرها، بعد ذلك

يتذكر الجهاز المناعي هذا المستضد فيمكنه التعرف عليه عند مهاجمته الجسم مرة أخرى،

وتسمى هذه الحماية ضد مرض معين "المناعة".

أنواع المناعة:

مناعة فطرية: هي الحماية التي يولد بها الشخص وتعتبر خط الدفاع الأول للجسم، وتشمل الجلد

والأغشية المخاطية ووظيفتها منع المواد الضارة من دخول الجسم، كما أنها تحتوي على بعض

الخلايا والمواد الكيميائية التي يمكنها مهاجمة المواد الغريبة.
مناعة فعالة (نشطة): تنتج هذه المناعة عندما يؤدي التعرض لمرض ما إلى تحفيز جهاز

المناعة على إنتاج أجسام مضادة لهذا المرض، ويمكن اكتساب المناعة النشطة من خلال

المناعة الطبيعية (الإصابة بالمرض)، أو من خلال أخذ اللقاح، ففي كلتا الحالتين عند مهاجمة

المرض للجهاز المناعي في المستقبل فإنه سيتعرف عليه وينتج على الفور الأجسام المضادة

اللازمة لمكافحته، وتدوم المناعة النشطة لفترة طويلة، وفي بعض الأحيان تستمر مدى الحياة.
المناعة السلبية: تتم عندما يُعطَى الجسمُ أجسامًا مضادة لمرض ما بدلًا من إنتاجها من خلال

جهاز المناعة الخاص به، حيث يكتسب المولود الجديد مناعة سلبية من أمه عبر المشيمة،

ويمكن الحصول على مناعة سلبية من خلال منتجات الدم المحتوية على الأجسام المضادة (مثل

الجلوبيولين المناعي) والتي يمكن إعطاؤها عند الحاجة إلى حماية فورية من مرض معين،

الميزة الرئيسية للمناعة السلبية هي أن الحماية فورية ومع ذلك تستمر فقط لبضعة أسابيع أو

أشهر.
طرق إضافية يمكن من خلالها تقوية جهاز المناعة:

تناول الطعام الصحي الذي يحتوي على العناصر الغذائية التي تدعم وظيفة المناعة وذلك يعني

التركيز على الفواكه والخضروات، والبروتينات الخالية من الدهون، والحبوب الكاملة،

والحليب ومنتجات الألبان الخالية أو قليلة الدسم، والحد من الدهون المشبعة والكوليسترول،

والملح، والسكريات المضافة.
ممارسة النشاط البدني بشكل منتظم: حيث يساعد على الشعور بالتحسن والنوم بشكل أفضل،

وتقليل القلق والحفاظ على وزن صحي، وذلك لمدة 150 دقيقة على الأقل أسبوعيًّا من النشاط

الهوائي متوسط الشدة (مثل: المشي السريع لمدة 30 دقيقة يوميًّا لمدة 5 أيام)، بالإضافة إلى

يومين من أنشطة تقوية العضلات.
المحافظة على وزن صحي: يمكن أن يؤثر الوزن الزائد "السمنة" على وظائف الجسم وضعف

وظائف المناعة، كما قد تقلل السمنة من فعالية اللقاح للعديد من الأمراض، لذا من الطرق الآمنة

للمساعدة في الحفاظ على وزن صحي تقليل التوتر، وتناول الأطعمة الصحية، والحصول على

قسط كافٍ من النوم، وممارسة النشاط البدني بانتظام.
الحصول على قسط كاف من النوم، حيث إن قلة النوم يمكن أن تؤثر سلبًا على أجزاء مختلفة

من جهاز المناعة.
الإقلاع عن التدخين: يزيد التدخين من خطر الإصابة بمشاكل الجهاز المناعي، بما في ذلك

التهاب المفاصل الروماتويدي.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الجهاز المناعي. Immune system:
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
القانون المفقود في الطب وعلاج الجذور الحرة.The missing law in medicin :: الصفحة الرئيسية :: الاعجاز الطبي و العلمي للقرءان الكريم.لأول مرة في العالم .-
انتقل الى: